adstop

حذرت دراسة طبية حديثة من أن مجففات اليد المنتشرة فى العديد من دورات المياة العامة والمطاعم الشهيرة، تعد مصدرا كبيرالإنتشار الجراثيم بمعدلات تفوق المناشف الورقية التقليدية.
فقد وضع الباحثون البريطانيون نوعا غير ضار من البكتيريا على أيدى المتطوعين من أجل محاكاة أيدى لم يتم غسلها بشكل كاف، ثم طلب منهم إستخدام مجففات الهواء الدافئ ذات الطاقة العالية أوالمناشف الورقية لتجفيف اليدين.
وقد قام الباحثون بقياس مستويات البكتيريا المحمولة، حيث وجدت كميات أكبر من الجراثيم حول كل أنواع المجففات، حيث لوحظ أن المجففات الهوائية هى الأسوأ، لترتفع مستويات البكتيريا فى الهواء بها إلى أعلى من 27 مرة مقارنة بالمناشف الورقية التى تصل إلى 2.5 مرة.
كما وجد الباحثون أن البكتيريا لا تزال قائمة فى الهواء حول مجففات اليد بعد فترة طويلة من إستخدامها، حيث تم جمع 48 % من هذه البكتيريا فى نحو خمس دقائق من الأستخدام، لتظل أيضا عالقة لآكثر من 15 دقيقة بعد الإستخدام.

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top