adstop

اصطحب مدرب سباحة بريطاني يدعى “سيمون إلويل” ابنه إلى حمام السباحة بعد 31 ساعة و46 دقيقة على ولادته، وذلك بحمام سباحة معالج، في مستشفى “ديريفورد” البريطاني، ليصبح بذلك أصغر طفل في العالم يخوض تجربة السباحة.ويعمل والد الرضيع، مدربا في مدرسة سباحة للأطفال، حيث يدرب 41 ألف طفل في الأسبوع الواحد ضمن برنامج تدريب “أطفال المياه” - حسبما نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية .وبعدما نجح “إلويل” في تدريب ابنته الكبرى على الغوص لمسافات كبيرة أسفل المياه، قبل أن تتم الشهر الثلاثين من عمرها ، يأمل المدرب في تعليم طفله الرضيع على الأمر ذاته .يذكر أن برنامج “أطفال المياه” الذي بدأ عام 2001، هو برنامج وطني يهدف إلى نشر أهمية تعليم رياضة السباحة، ولا سيما بعدما أظهرت دراسات أجريت على الأطفال المشاركين في البرنامج، أنهم يكونون أكثر قدرة من أقرانهم على تناول الطعام والنوم بشكل صحي، وأقل عُرضة للوقوع فريسة للمخاوف المرضية من المياه.

 

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top