adstop

 جوزيه أغينيلو دوش سانتوش عمره 126 عاما، لم يتزوج أبدا، ويتمتع بصحة جيدة.
منذ عام 2001 يعيش دوش سانتوش في دار المسنين، ويقضي أغلب وقته في
الحديث إلى العاملين والمقيمين في الدار عن أحداث وقعت في بداية القرن العشرين، وحتى قبل ذلك.
استنادا الى هذه الأحاديث قررت إدارة الدار إثبات عن طريق إجراء فحوصات مختلفة، بأن الرجل هو الأكبر عمرا في العالم. طرح الخبراء مجموعة أسئلة عن وقائع تاريخية مختلفة على دوش سانتوش، واستنتجوا من أجوبته أنه لا يكذب وتأكدوا أنه ولد في نهاية القرن التاسع عشر.
وبناء على هذه المعلومات استلم المعمر وثائق تفيد بأنه من مواليد 7-7-1888
بعدها، قرر الخبراء الاستفسار منه عن الأسباب التي ساعدته في بلوغ هذا العمر، لكن المعمر فشل في تقديم نصيحة لهم في هذا المجال مكتفيا بالقول:' بلغت هذا العمر، لأني عشت سنوات عديدة'.

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top