adstop


الرشاقة والحفاظ على الصحة من خطر السمنة حلم يراود أي شخص طامح لقوام ممشوق، لكن غالبا ما يتم ربط الزيادة في الوزن بالسعرات الحرارية الزائدة، حيث إنه من البديهي أن يتسبب الغذاء الغني بالطعام المقلي، والنشويات بكميات كبيرة، والحلويات والمشروبات الغازية المحتوية على السكر، في زيادة في الوزن.
وقد يتناسى المرء عوامل أخرى لها نفس التأثيرات والنتائج، ويتعلق الأمر بمجموعة من الأدوية أو الهرمونات التي تؤثر على وزن الجسم، إذ يكون بعضها فاتحا للشهية، وأخرى تخزن الماء والملح بالجسم، وبعضها يقلل من استهلاك الطاقة وتكسير الدهون.وينضح الأخصائيون كل من يستعمل هذه المواد أن يكون حذرا ومتتبعا لبرنامج غذائي معين للمحافظة على الوزن المناسب، ومواظبا على استشارة أخصائي الحمية والتغذية عند أخذها خصوصا بكمية كبيرة وخلال فترة طويلة من العلاج.أخصائية الحمية والتغذية، نورة دوبيز، قالت إن الأمر يتعلق بكل من عقار الكورتيزون les corticoides الذي يستعمل بكثرة في علاج الأمراض المناعية والحساسية والتهاب الجلد والربو والروماتيزم، وهي في معظمها أمراض مزمنة تحتاج إلى فترات طويلة من العلاج بهذا العقار.وتردف دوبيز "معروف عن الكورتيزون أنه يؤدي إلى تراكم الدهون في الجسم خاصةً في مناطق الوجه والرقبة والصدر والبطن، إضافة إلى أنه يؤدي إلى تخزين الماء والملح داخل الجسم وتحت الجلد مما يسبب زيادة كاذبة في الوزن".وأفادت الأخصائية إلى أن التعاطي لهذا العقار لمدة طويلة له أضرار على صحة الإنسان، فبالإضافة لهشاشة العظام والسمنة القاتلة، L"oBesité Morbide" فإن هذه الأخيرة تعتبر المسبب الرئيس لأمراض القلب والشرايين".أخصائية الحمية والتغذية أضافت أن بعض الهرمونات، كما هو الحال بالنسبة لهرمون الأنسولين، الذي يستعمل كعلاج لمرض السكري، يعمل على تخزين الجلوكوز في الكبد والعضلات، وفي الخلايا الذهنية، يؤدي إلى الزيادة في الوزن بعد فترة من العلاج به، ويزيد من كمية الدهون المتراكمة في الجسم.أما بخصوص أقراص منع الحمل، فأبرزت دوبيز أن البعض منها يؤدي إلى زيادة في الوزن، لاحتوائه على نسبة كبيرة من هرموني الأستروجين والبروجسترون اللذان يلعبان دوراً كبيراً في ظهور السمنة، خصوصاً البروجسترون الذي يؤدي عادةً إلى فتح الشهية لتناول الطعام.واستطردت المتحدثة بأن هناك أيضا بعض الأدوية المهدئة والمضادة للاكتئاب، وتستعمل في علاج الأمراض النفسية، والتي تستخدم لفترات طويلة، تؤدي إلى السمنة، فمنها ما ينبه مراكز الأكل في الدماغ ويفتح الشهية، ومنها ما يقلل من استهلاك الطاقة وتكسير الدهون".

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top