adstop


قضت محكمة أحوال شخصية في مصر بتطليق سيدة “عجوز” خلعًا، بعد رفعها دعوى أمام محكمة الأسرة بالساحل بهدف الخلع مقابل تنازلها عن جميع حقوقها المالية والشرعية.
وقبل صدور الحكم سأل رئيس المحكمة المدعية عن السبب وراء طلب الخلع، خاصة أن الزوجين قد تعديا سن الـ80، ردت العجوز “84 سنة” “لا أريد أن تصدر شهادة وفاتي وأنا على ذمته، أريد أن يكتب فيها أني مطلقة”.
وأضافت “أبغض الحياة الزوجية معه، فلطالما كان على علاقة بنساء أخريات، كما أنه تركنا منذ فترة طويلة ولا يوفي أيا من احتياجاتنا المادية، وهو ما دفعني لبذل جهد مضنٍ طوال سنوات زواجي؛ لكي أستطيع تدبير مصروفات أولادي الذين وصلوا لمراحل التعليم الجامعي”، بحسب موقع صدى البلد الإخباري.
وأخبر المستشار محجوب “العجوز” بوجوب تنازلها عن كل حقوقها المادية والشرعية، وعما إذا كانت تريد التراجع عن قرارها بطلب الخلع، فأجابت “أخاف ألّا أقيم حدود الله.. هذه الزيجة دمرت سمعتي وأولادي”، ثم توجه القاضي بالسؤال ذاته للزوج “86 سنة” فقال: “لا أريد سوى تنازلها عن حقوقها ومقدم الصداق”

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top