adstop

شعر جمهور نادي ليسيستر سيتي الذي يلعب في دوري الدرجة الأولى بإنكلترا بسعادة بالغة عندما حقق فريقهم فوزاً غالياً على منافسهم ريدينغ ما مكنه من احتلال صدارة الترتيب تمهيداً للصعود إلى «البرمير ليغ» الموسم القادم ، غير أن الأمر الذي أسعد المشجعين حقاً كان هو أنهم لعبوا دورا بارزاً في تحقيق هذا الانتصار الحاسم .فقد انقطع التيار الكهربائي أثناء المباراة التي أقيمت في إستاد كينغ باور ما دفع الحكم إلى إيقاف اللعب لحين عودة الكهرباء غير أن جمهور ليسيستر لم يطق الانتظار وأقدم على خطوة مفاجئة لمحاولة إقناع الحكم باستئنافها.فقام آلاف المشجعين بإضاءة أنوار تليفوناتهم المحمولة وصوبوها في اتجاه الملعب على أمل أن يتمكنوا من إقناع الحكم بمواصلة اللعب من دون الحاجة لانتظار عودة الكهرباء لاسيما وأن الظلام لم يكن قد حل تماماً بعد.كما بدأ المشجعون يهتفون «نحن ليسيستر سيتى... سنلعب في الظلام»، ويبدو أن الحكم أعجب بالفعل بهذه أللفتة الذكية من الجماهير فسمح باستئناف اللعب بالفعل لفترة من الوقت قبل ان يتم تشغيل المولد الكهربائي الاحتياطي الملحق بالإستاد .

1 التعليقات Blogger 1 Facebook

  1. Tمن الجيد أن نسمع حتى بعد حدوث بعض العيوب الفنية التي تظهر الروح للاستمتاع باللعبة. في إحدى الألعاب يفوز فريق واحد ويخسر الآخر ، لا يهم بالنسبة لبعض الأشخاص ، لكن نادي المعجبين هو قوة الفريق في إظهار مباراة جيدة أخبار كرة القدم

    ردحذف

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top