adstop

العلامة التجارية الدولية الأكثر تميزا، التي يبلغ سعرها عشرة أضعاف سعر الشركات العملاقة: أبل و كوكا كولا وغوغل. أنه سانتا كلوز، عجوز الثلج الذي يوزع الهدايا على الأطفال في أعياد الميلاد.
كما انها العلامة الأكثر شعبية في العالم، فأغلب المنتجين وتجار التجزئة كسبوا الكثير من الأموال بواسطة سانتا كلوز، فهو وسيلة لجذب السياح أيضا، وتحول رمز الاحتفال هذا من تقليد كرنفالي بشبه صبغة دينية، إلى كائن حي ينعش الاقتصاد.
لقد ظهرت صورة بابا نويل في الولايات المتحدة وكندا في القرن التاسع عشر وتحديدا في عام 1809حسب واشنطن ايرفينغ الذي قال عن ذلك في كتابه «تاريخ نيويورك»، وفي عام 1823 بقصيدة كليمنت كلارك مور «الليلة قبل عيد الميلاد أو زيارة من القديس نيكولاس»، وفي عام 1863 صور الفنان هاربر ويكلي توماس، سانتا كلوز في سلسلة من الرسوم الكاريكاتورية ومن ثم اشتهرت في رسوم الأطفال .
وفي بداية القرن العشرين بدأ بابا نويل يستخدم في الدعاية.على سبيل المثال، في عام 1915 شركة وايت روك للمشروبات أول مصنع للمشروبات الغازية أدخلت هذه الشخصية لتعزيز المياه المعدنية، و في عام 1923 في إعلان للزنجبيل .
ولكن شعبية سانتا كلوز الكبرى اكتسبها بعد ظهوره الأول في إعلانات كوكا كولا، لأول مرة في عام 1931، بتصميم الفنان هادون ساندبلوم.
وبعدها انتشرت صورة ساندبلوم على المنتجات الزراعية وشركات الطيران الأميركية وحتى في اعلانات القيادة المشتركة للدفاع والفضاء الأميركية، واقتحم الانترنت منذ عام 1998حينما اعتمدته شركة غوغل لأول مرة لغاية اكتشافها غوغل إيرص عام 2009 اصبح سانتا كلوز رمزها الرئيسي.

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top