adstop

يعمل القلب على ضخ الدم عبر الجسم من خلال شبكة من الأوعية الدموية التي تشتمل على الشرايين، بعد ذلك تأخذ تلك الشرايين الدم الغفني بالأكسجين من القلب إلى باقي أعضاء الجسم.تأخذ الأوردة الدم الغير مؤكسد إلى الرئة للحصول على مزيد من الأكسجين ومن ثم مرة أخرى إلى القلب.تتمتع الشرايين بجدران سميكة قادرة على تحمل ضغط الدم الطبيعي، ولكن وفي بعض الأحيان تضعف تلك الجدران بسبب المشاكل الصحية والأمراض الوراثية أو الأزمات النفسية.ما المقصود بتمدد الشريان الأورطي البطني؟في حال ضصعف جدار الشريان فيمكنه تشكيل انتفاخا وهو ما يسمى بتمدد الأوعية الدموية، ومن هنا تنشأ مشكلة صحية إذا تمددت أو انفصلت وانفجرت.وفي تلك الحالة يحدث نزيف بطول جدار الشريان، وهنا يمكن وصفها بالقاتلة.يعد الشريان الأورطي البطني هو الشريان الرئيسي الذي يوفر الدم إلى الجزء السفلي من الجسم، وتحدث تمدد الأوعية الدموية البطنية عندما يضعف جزء من جدار الشريان الأورطي البطني ويتضخم، مع العلم أن معظم الأوعية الدموية البطنية تستغرق وقتا طويلا كي تنمو.ونادرا ما يسبب تمدد ذلك الشريان للألم أو أي أعراض مادام لم ينفجر، والطبيب قد يكتشف ذلك أثناء بعض الفحوص أو بعد إجراء فحص في شيء آخر.وقد يشعر الطبيب بنبض في بطنك إذا كان لديك أي من الأعراض الآتية:- خفقان في البطن- ألم عميق في ظهرك أو جانب البطن- ألم مستمر في البطن الذي يستغرق ساعات أو أيامفي حال حدوث تمزق أو انفصال في الأوعية الدموية، قد تشعر بألم شديد أسفل الظهر والبطن الذي يبدأ فجأة، أو الأعراض الأخرى التي تشتمل على الغثينا والقيء وصعوبة في التبول أو الشعور بدوخة تؤدي سريعا إلى أزمة قلبية.إذا كان تمدد الأوعية الدموية هو كبير بما يكفي ليكون مصدر قلق، يمكنك الخضوع لعملية جراحية لتصحيح الامر.- من هو المؤهل لإجراء فحص تمدد الشريان الأورطي البطني؟الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 65- 75 عاما والذين يدخنون أو لم يدخنوا في الماضي عليهم إجراء ذلك الفحص، أما البعض الآخر فلا يستفيد كثيرا منه.عليك التحدث إلى طبيبك عن المخاطر المحتملة بتمدد الشريان الأورطي البطني، وما إذا كان عليك إجراء ذلك الفحص.وإذا كنت مدخنا، فالإقلاع هو أفضل شيء يمكنك القيام به لتقليل المخاطر الخاصة بك.- ماذا يحدث خلال هذا الفحص؟عادة ما يتم هذا الفحص في إحدى عيادات الآشعة، فهو سريع وغير مؤلم، يتم إنشاء صورة للشريان الأورطي البطني بإستخدام الموجات فوق الصوتية.ومن هذه الصورة، يتم أخذ قياس للشريان الأورطي البطني لتحديد ما إذا كان هناك تمدد من عدمه.أيضا فقد تحتاج إلى أجراء فحوصات أخرى استنادا على النتائج، وإذا كان هناك تمددا وهو صغيرا، فقد يطلب منك الطبيب إعادة الفحص على نظام ثابت.وإذا كان التمدد كبيرا ويبدو وأنه على وشك الإنفجار، فيوصي هنا بإجراء جراحة تصحيحية.

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top