adstop

تمكن الإيراني علي رضا المتهم بتهريب المخدرات من البقاء على قيد الحياة بعد عقوبة الإعدام.إذ تم إرسال جثة الإيراني البالغ من العمر 37 عاماً إلى المشرحة بعد أن بقي معلقاً في مشنقته لمدة 12 دقيقة. وفوجئ موظفو المشرحة في اليوم التالي أنه مازال يتنفس وقاموا بنقله إلى المستشفى.وتفكر السلطات في هذه الأثناء بما يجب فعله في مثل هذه الحالة. وسيقرر وزير العدل آية الله صادق لاريجاني ما إذا كان سيرسل المحكوم عليه مجدداً إلى المشنقة أو سيغيير له الحكم.وأشارت وكالة "فرانس برس" إلى أن آراء المحامين اختلفت في هذه المسألة. إذ يطالب البعض بإعدامه لتنفيذ الحكم الصادر سابقاً.بينما يعتقد خبراء آخرون أنه يجب تبديل العقوبة لمن ينجو من الإعدام. وفقاً لآرائهم فليس هناك قانون يشرع إعدام الشخص مرتين، ففي حال وجود الوثائق اللازمة يجب اعتبار العقوبة منفذة. وقد بدأت عملية جمع التواقيع في البلاد من أجل استبدال عقوبة علي رضا.ودعا حقوقيو منظمة العفو الدولية السلطات الإيرانية إلى إيقاف تنفيذ عقوبات الإعدام بحق جميع السجناء لأن هذه العقوبة غير إنسانية.ولم يتم حتى الآن اتخاذ أي قرار بشأن مستقبل الرجل.

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top