adstop

تنفق ألمانيا الملايين من اليورو على بناء جسور مخصصة لسير الحيوانات فقط، وذلك تماشياً مع صورتها المدافعة عن حماية البيئة.
وذكرت مصادر مطلعة أن من يتم إلقاء القبض عليه من البشر متلبساً بعبور تلك الجسور يواجه غرامة قدرها 35 يورو.
وتعتزم ألمانيا بناء أكثر من مائة جسر مخصصة لعبور الحيوانات البرية، خلال العقد المقبل.
وقال موقع "ذا لوكال"، في نسخته الألمانية هذا الأسبوع: "مراقب الأحراش في هيئة المرور الإقليمية جيرهارد كليسين، أمضى عقداً من الزمن في شنّ حملة لبناء جسور مخصصة للحيوانات فقط على الطرق السريعة في مدينة شيرمبيك بمنطقة شمال الراين- فيستفاليا".
وقال "كليسين": "الحواجز التي يقيمها الإنسان مثل الطرق والقنوات تشكل عائقاً للحركة الطبيعية للحيوانات، مما يترك أثراً على التنوع الوراثي مما يؤدي إلى زيادة الأمراض وقصر العمر الافتراضي لهذه الحيوانات ولذا فإن "الجسور الخضراء" مصممة خصيصاً لمعالجة تلك الآثار".
وأضاف "كليسين": "منطقة الأرض الواقعة شرق الطريق السريع في "شيرمبيك" أضيق من تلك الواقعة على جانبه الغربي، وهذا يؤدي إلى انخفاض في اختلاف الأنواع بالجزء الشرقي، وهذا هو ما أدى إلى إطلاق الحملة التي دامت على مدى عشر سنوات وأسفرت في النهاية عن افتتاح "الجسر الأخضر" وهو رقم 35 في ألمانيا".
وأردف: "في سبتمبر عام 2012 تم افتتاح جسر للحيوانات فقط يبلغ طوله 2700 متر مربع بتلكفة 4.5 مليون يورو".
وأشار إلى أن الأمر استغرق عاماً كاملاً قبل أن تتجرأ الحيوانات وتعبر الجسر الأخضر، وبدأت تباعاً في السير عليه كما التقطت الكاميرات المنصوبة على طول الجسر صوراً للعديد من الحيوانات من بينها الظباء والخنازير البرية والأرانب والثعالب وحتى الخفافيش.
 

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top