adstop

أثارت وثائق جديدة قام بتسريبها أحد الصحافيين المعروفين بصحيفة الجارديان البريطانية حالة من الاستنفار داخل مختلف دول العالم نظرا لحساسية المعلومات التي تضمنتها والتي تتعلق ببرنامج تجسسي جديد قامت بتطويره وكالة الفضاء الأمريكية نازا.وحسب الوثائق التي حصل عليها الصحافي من إدوارد سنودن، فإن البرنامج الذي يندرج في خانة السري للغاية ، والمسمى xkeyscore، يسمح للخبراء الأمريكيين بالدخول إلى أي صندوق بريد إلكتروني يريدونه ، وكذا بقراءة المحادثات المباشرة بين الأشخاص وتفحص الوثائق المخزنة على حواسيبهم أو حساباتهم الشخصية ، والتنصت على مكالماتهم، دون الحصول على أي إذن مسبق.ويقول سنودن ، الذي كان أحد المشرفين على المشروع: كان باستطاعتي وأنا جالس في مكتبي أن أستمع إلى أية مكالمة تلفونية أو دردشة على الأنترنت ، في أي مكان في العالم ، وكيفما كان صاحبها سواء محاسب بسيط أو رئيس دولة.وحسب المعلومات المنشورة حول الموضوع، فإن برنامج Xkeyscore الذي بدأ العمل به منذ 2008 ، قد مكن السلطات الأمريكية من اعتقال 300 شخص حول العالم وصفوا بالإرهابيين.


0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top