adstop

حكم الديوان الملكي في بلدة لويس الإنجليزية، على معلم الرياضيات جيرمي فورست بالسجن خمس سنوات ونصف السنة، بتهمة خطف التلميذة ميغان ستيمرز والاعتداء الجنسي عليها، وكان فورست قد هرب مع التلميذة إلى فرنسا. حسبما ذكرت صحيفة "ديلي ميرور" .واعترف فورست أثناء المحاكمة، بخمس حلقات من الجماع الجنسي مع القاصر، ورغم ذلك، فقد وجدت هيئة المحلفين أنه مذنب فقط في عملية الاختطاف .وأعلن والدا ستيمرز ابنتهما مفقودة في شهر أيلول/سبتمبر 2012. وغادرت التلميذة والمعلم البلاد على عبارة إلى فرنسا، ورفضا العودة. وقام المعلم والطالبة، بتغيير مظهرهما ورمى الهواتف المحمولة، ولكنهما كانا يكتبان عن تحركاتهما في مدونة. وبعد أسبوع من التحقيق، تم اعتقال فورست من قبل الشرطة الفرنسية في بوردو، وتم تسليمه إلى المملكة المتحدة .ويدأت ستريمرز (14 عاما) علاقتها مع مدرس الرياضيات البالغ من العمر 30 سنة في بداية عام 2011. وجاءت معرفتهما بعد رحلة مدرسية الى لوس انجليس، بقيادة فورست. وفي وقت لاحق، بدأ التواصل بينهما عبر تويتر والرسائل النصية، وأصبح معروفا لأصدقاء تلميذة، انها والمعلم مارسا الجنس، على الرغم من حقيقة أن ستريمرز في ذلك الوقت كانت بالكاد تبلغ 15 سنة، وكان المدرس متزوجا منذ حوالي أربع سنوات

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top