adstop

خلص علماء بريطانيون إلى أن الأحلام الجنسية ليست مفيدة للصحة فحسب، لكنها تكشف عن مستقبل بين الشركاء الجنسيين.وشارك في التجارب العلمية 60 شخصا تتراوح أعمارهم ما بين 17 و42 عاما. وطالب الخبراء من الجميع الكشف عن أحلامهم في الليلة السابقة، والتحدث عما يجري في حياتهم الشخصية.وتبين أن الغيرة والخلافات الطويلة في الأحلام تتحول إلى واقع خلال أيام، وفي حال رؤية الشريك في الحلم وهو يخون شريكه الآخر فإن هذا يؤدي الاغتراب العاطفي. وعندما يحلم أحد الشريكين بأنه يمارس الجنس مع شريكه الآخر، وقد حقق رغبته بالكامل، فإن ذلك يؤثر في علاقتهما وتصبح أقرب وأصفى. وأما في حال كان اللقاء الجنسي في المنام غير ممتع فإن العلاقة تتسم بالتوتر في الأيام التالية.

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top