adstop


كشف ابحاث طبية حديثة ان المياه ونظافتها والتخلص من العناصر المضافة إليها والتى تضر كثيرا الجسم وأعضاءه وتضر صحته كثيرا وتصبح سببا لأكثر من مرض يصيبه.
وأضاف استشارى أمراض الجهاز الهضمى والكبد الدكتور محمد المنيسى أن مكونات المياه هامة لجسم الإنسان، ولكن الإضافات والمواد التى تضاف إليها تحمل أكبر ضرر للأسنان، وعليه أن يتغلب على هذه المشكلة، ويتعامل معها ويتخلص من هذه العناصر قدر الإمكان، فاستخدام تقطير المياه أو الفلاتر هو من الأدوات الهامة التى يمكن أن تكافح مثل هذه المشكلة.
كذلك أكدت الكثير من التجارب على نطاق واسع أن المياه إذا تركتها تزل بشكل بسيط من مكانها وأن تملأ الزجاجات مثلا، يجب أن يكون بشكل هادئ وبسرسوب بسيط جدا، وهو ما يجعل هذه المواد الضارة لا تسقط جميعها.
كما يساعد على تخفيض كميتها وقوه اندفاعها مع المياه المندفعة المفتوحة على أقصى درجة.


0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top