adstop


تنبأ الكاتب الأمريكي توم ونرغان بالهجوم الإرهابي على بوسطن في عام 2002، وقد كتب كتابا بعنوان "حسرة هيل: القصص المثيرة حول ماراثون بوسطن".في روايته التي نشرت قبل أكثر من 11 عاما، يتناول المؤلف تنظيم هجوم إرهابي كبير خلال حدث رياضي. وفي القصة بسبب سلسلة من التفجيرات يتم نقل المشاركين في سباق والعديد من المتفرجين الى المستشفى.ووفقا للكتاب قبل فترة وجيزة، هدد المتطرفون اليمينيون الأمريكيون بتفجير سلسلة من القنابل في سباق الماراثون لتعطيل عمل المباحث الهامة.يقول الكاتب "عندما فتحت التلفزيون، لوقت طويل لم أستطع تهدئة نفسي، كان لدي شعور بأن شخصا ما صور كتابي. كان كل شيء يشبه ذلك. وقال صوتي الداخلي أني رأيت للتو ما حدث من قبل".وكما اتضح فيما بعد، شارك الرجل في الماراثون 17 مرة، ولكن بسبب اصابة في القدم حدثت له في العام 2002، اضطر للتخلي عن الأشياء المفضلة لديه. وأصبح ونرغان كاتبا وبدأ حياة جديدة. وقال الاميركي انه لا يريد إزالة الكتاب من البيع، لأن هذا العمل "يخلق انطباعا حقيقيا لدى الناس حول الماراثون، وأيضا يساعد في جعلهم أقرب إلى الحدث المأساوي."واقترح توم ونرغان إعادة تسمية الماراثون تكريما لريتشارد مارتن البالغ من العمر 8 سنوات، الذي قتل في انفجار في بوسطن.وأضاف المؤلف "ما زلت لا أستطيع التخلص من الشعور عند مشاهدة الأخبار بأن شخصا ما بطريقة أو بأخرى استوحى العمل من كتابي، وقرر أن ينفذ هجوما إرهابيا بعد قراءة كتابي".يذكر أن الرجل يعمل الآن مرشدا سياحيا في متحف في بلدة نانتوكيت بولاية ماساتشوستس. 


0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top