adstop


عاطل عن العمل بدّل 53 مهنة في سنة واحدةأقدم ميت فروست وهو من سكان مدينة كورنوال البالغ من العمر 29 عاماً على أكبر مغامرة في حياته حيث بدّل 53 مهنة خلال عام في محاولة منه لايجاد نفسه وتحقيق ما يريد.
يشار إلى أن المواطن البريطاني اذي عمل مدة 10 سنوات مدير في متجر للمنتجات الغذائية قرر القيام بهذه الخطوة بعد أن سقط صندوق من الأجهزة المعدنية فوق رأسه.وقد اعترف ميت قائلاً: "لقد عملت هنا عندما كنت في السابعة عشر من عمري وأصبح هذا المخزن جزء مني، لكنني لم أتوقف عن التفكير بأنني في المكان الخطأ. ولكن نقطة التحول جاءت بعد الحادث مباشرة حيث ادركت وانا مستلقي على سرير المستشفى بأنني لن أمارس هذا العمل طيلة حياتي وكنت خائفاً من حقيقة أنني سأكون رهينة الحياة اليومية الروتينية.وعندما أخذ ميت يتماثل للشفاء قدم استقالته وبدء البحث عن عمل جديد. لكنه بالرغم من عدم مقدرته تحديد الخيار الذي يريده قرر ميت أن ينصت لحدسه وعمل بهلوانياً.ومع ذلك لم يتوقف هذا الشاب عند هذا الحد وتحول من هذه المهنة إلى مهنة نادل بعد مرور بضعة أسابيع، لكنه كما في المرة السابقة عاد وقرر العمل في الأماكن التي تحتاج لعمل بدني شاق.وخلال بضعة أشهر عمل في مجال التصوير والزراعة والانتاج التلفزيوني وفي الصحافة بالاضافة إلى سكرتير في إحدى الشركات. وبعد حصول هذا المغامر على كمية من الأدرينالين أخذ يعمل كحداد أيضاً.وكما اعترف ميت بنفسه أن العيب الوحيد في مغامرته هو أنه ما زال لا يثق في المستقبل، ولهذا تبرع بالمال الذي اكتسبه والذي يقدر بـ3700 دولار للجمعيات الخيرية.في حين صرح أهل المغامر وهما روب وميشيل فروست بأنهما كانا مع ولديهما في جميع مبادراته ورغباته. وعلى حد تعبير المواطن البريطاني أنه وخلال هذا الوقت القصير عاش حياته كلها وحصل على انطباع لا يقدر بثمن، والآن هو سعيد في حياته.

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top