adstop

арго оскар бен аффлек награда лучший фильм
انتهت حفلة تقديم جوائز "الأوسكار" الخامسة والثمانين من قبل الأكاديمية الامريكية لفنون السينما.وفاز فيلم "آرغو" للمخرج الأمريكي بن آفليك في حفل سنة 2012 على جائزة "الأوسكار" لأفضل فيلم. وقد أعلنت السيدة الأمريكية الأولى ميشال أوباما في بث مباشر من البيت الأبيض عن أفضل فيلم لعام 2012.ولم يشك أحد بفوز فيلم بن آفليك، وعلاوة على ذلك فقد جمع الفيلم أكبر عدد من الجوائز، منها جوائز نقابة الكتاب الأمريكية ونقاد السينما وممثلي السينما والمنتجين والمخرجين، بالإضافة إلى جوائز "غولدن غلوب".وقد حصل فيلم "آرغو" على جائزة "أوسكار" في فئة "أفضل سيناريو". وأحرز الفليم جائزة "الفارس الذهبي" في فئة "أفضل مونتاج". وبذلك يكون فليم "آرغو" الذي يتحدث عن عملية إنقاذ رهائن أمريكيين في إيران على ثلاثة جوائز.
كما أصبح المخرج التايواني انغ لي الأفضل للمرة الثانية في تاريخه، فقد ثمنت الأكاديمية عمله على فليم "حياة باي". وفاز الفيلم بجائزة "أفضل تصوير سينمائي"، بالإضافة إلى جائزة "أفضل مؤثرات بصرية" و"أفضل موسيقى"، وبذلك يكون الفيلم قد أحرز 4 جوائز.وحصلت الممثلة الشابة جينفر لورانس على لقب "أفضل ممثلة" في فيلم "سيلفر لاينينغز بلايبوك". وحصل الممثل البريطاني دانيال داي لويس على "الفارس الذهبي" في "أفضل ممثل" في فيلم "لينكولن" للمخرج ستيفن سبيلبرغ لتجسيده شخصية الرئيس الأمريكي ابرهام لينكولن في نضاله لإلغاء العبودية. كما أحرز الفليم جائزة "أفضل مدير للفنون".وأحرز فيلم "جانغو انتشيند" جائزتي "أوسكار" في فئة "أفضل سيناريو أصلي" للمخرج كوينتن تارانتينو و"أفضل ممثل في الدور الثاني" للممثل كريستوف فالتس.وحصل فيلم "شجاعة" على جائزة "أفضل فيلم للرسوم المتحركة".وفازت المصممة البريطانية جاكلين دورانت على جائزة "أوسكار" لأفضل تصميم أزياء في فيلم "آنا كارنينا". كما حصل فنانو ومصممو العمل الموسيقي المستند إلى رواية فيكتور هوغو "البؤساء" على جائزة "أفضل ماكياج وتسريحات شعر". وفازت آن هاثاواي في العمل ذاته بجائزة "أفضل دور مساعد".وأحرز فيلم "اينوسنته" للمخرجين شون فاينا واندريا نيكس فاين جائزة "أفضل فيلم وثائقي قصير".وحصل فيلم المخرج السويدي مالك بن جلول "البحث عن رجل السكر" على جائزة "أفضل فيلم وثائقي". ويتحدث الفيلم السويدي البريطاني عن محاولات إعادة اكتشاف المغني وكاتب الأغاني الأمريكي "سيكستو روديغيس" الذي اشتهر في السبعينات من القرن الماضي، إذ يعود المعجبون بعد مرور عقود من الزمن إلى البحث عن الفنان، ولكن سلسلة من المغامرات تكون في انتظارهم.وفاز فيلم المخرج النمساوي ميخائيل هانيكي "الحب" بالأوسكار في فئة "أفضل فيلم أجنبي". ويتحدث الفيلم عن الأيام الأخيرة لزوجين مسنين. زوجة بطل الفيلم – آنا – تتعرض للسكتة الدماغية وتبدأ بالرحيل من الحياة تدريجياً، بينما يفعل الزوج كل ما في مقدوره للتخفيف من معاناتها. وتدور أحداث الفيلم في إحدى شقق باريس الصغيرة. ويقوم بالأدوار الرئيسية في الفيلم الممثلان الفرنسيان الشهيران جان لوي ترينتينيان وايمانويل ريفا.وتقاسم فيلما "زيرو دارك ثيرتي" و"سكافول" جائزة "الأوسكار" في "أفضل مونتاج صوتي". وحصلت المغنية آديل على جائزة "أفضل أغنية" في فيلم جيمس بوند.وقد عقد حفل تسليم جوائز الأوسكار في مسرح "دولبي" في المركز الترفيهي هوليوود آند هايلاند". وقدم الحفل الفنان الكوميدي سيث ماكفرلاين وساعده في ذلك ميريل ستريب وكاثرين زيتا جونس وجاك نيكلسون ومايكل دوغلاس رنينيه زيلويغر وسلمى حايك وجون ترافولتا ونيكول كيدمان وغيرهم.

0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top