adstop


المبالغة في شرب السوائل مضر كقلتهانبهت الطبيبة التشيكية المتخصصة كاترجينا كونوباسكوفا من المشفى الجامعي موتول في براغ إلى أن الكثير من الناس يبالغون ليس فقط في تناول الطعام وإنما أيضا في شرب السوائل اعتقادا منهم بان تزويد الجسم بشكل كبير من السوائل يفيده لان الجسم وفق تصوراتهم يمكن له أن يتخلص من الزيادة التي لديه الأمر الذي لا يحدث بهذه البساطة. وتضيف انه حتى في موضوع نظام شرب السوائل يتوجب الالتــزام بالقاعدة التي تقول " عدم التفريط والمبالغة " ، مشيرة إلى أن الجسم قادر على التعامل واستيعاب 800 ميليمتر إلى لتر من السوائل خلال الساعة الواحدة مما يعني انه حتى إذا كان الشخص يتعرق بشكل أعلى من المعدل الوسطي فانه يتوجب عليه أن لا يشرب أكثر من لتر واحد من السوائل خلال ساعة .

وأشارت إلى انه في حال قيام الإنسان بالتدريبات الرياضية المنتظمة فيكفيه خلال التمرين الذي يستغرق 60 دقيقة تناول لترا واحدا من الماء ، منبهة إلى انه في حال تناول كمية كبيرة من السوائل خلال فترة قصيرة أي حدوث ما يسمى " بإغراق الجسم " بالسوائل فان ذلك يمكن له أن يهدد حياة الشخص .  وأشارت إلى أن نظام شرب السوائل الصحيح يجب أن يتضمن شرب نحو 2,5 لترا من السوائل في اليوم الواحد غير أن الأمر يرتبط أيضا بدرجات الحرارة السائدة وبالنشاطات البنية التي يمارسها الإنسان حيث يمكن زيادتها في حال كان الجو حارا وجرى ممارسة نشاطات بدنية أعلى وذلك للتعويض عن فقدان الماء الحاصل في الجسم . وشددت على أهمية شرب السوائل بشكل دفعات تغطي اليوم كله وضرورة تجنب شرب كمية كبيرة من السوائل دفعة واحدة مشيرة إلى ضرورة شرب السوائل ولاسيما الماء قبل الظهر وبعد الغداء أما الدفقة الأخيرة فيتوجب شربها مساء ولكن ليس مباشرة قبل التوجه إلى النوم .


0 التعليقات Blogger 0 Facebook

إرسال تعليق

 
وجهة نظر © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top